2 دقيقة، 7 ثانية

هناك اعتقاد خاطئ بأن القطط تحتاج إلى أكثر من حصّة طعام يوميًا لأنها تشعر بالجوع دائمًا. معظم الناس تستخدم نظام الحصص عند إطعام قططها، وعلى الرغم من أنه مناسب للقطط، إلا أن الأبحاث تثبت أنه من الأفضل وضع حصة واحدة من الطعام يوميًا لقطتك.

وجد أخصائيو التغذية الحيوانية في كلية الطب البيطري في جامعة جيلف أونتاريو (OVC) وكلية أونتاريو الزراعية (OAC) أن إطعام القطط وجبة كبيرة يوميًا بدلاً من عدة وجبات  قد يساعدها في السيطرة على الجوع بشكل أفضل. كما كشف البحث، الذي نُشر في مجلة PLOS One، أن القطط التي تتناول وجبة واحدة كانت أكثر شبعاً خلال اليوم، مما يؤدي إلى تقليل سلوك الطلب للطعام.

أظهرت الأبحاث أن هذه التقنية أفضل للقطط لأنها تقلل من شهيتها، وتساعدها في حل مشكلة السمنة والتي تعد من أكثر المشاكل الغذائية شيوعًا عند القطط. قد تكون هذه النتائج مفاجئة لأنه يقال أن الحيوانات تحتاج إلى أكثر من وجبة واحدة من الطعام يوميًا، لكن هذه النظرية لا تدعمها أي أبحاث وبيانات، ولكن هذه النظرية مدعومة وفقًا للبروفيسور كيت شوفيلر، الخبيرة في تغذية الحيوانات مع University of Guelph’s Department of Animal Biosciences.

تمّت الدراسة على ثمانية قطط منزلية ذات وزن صحي تحت سن الخامسة. تعرضت كل قطة لكل من أنظمة التغذية لمدة ثلاثة أسابيع، مع استخدام نفس الطعام والكمية إما في وجبة واحدة أو أربع وجبات. تم إطعام بعض القطط في الصباح، وتم إطعام بعضها الأخر أربع وجبات صغيرة خلال اليوم، وتم تجهيز القطط بأجهزة مراقبة النشاط لقياس نشاطهم البدني الطوعي وتم تسجيل تناول الطعام يومياً، وتم قياس وزن الجسم أسبوعياً. كما قام الباحثون أيضًا بقياس التمثيل الغذائي للقطط من خلال التنفس والدم.

كان النشاط البدني أعلى في القطط التي تأكل أربع مرات في اليوم، لكن إجمالي استهلاك الطاقة كان متشابهًا بين المجموعات. ولم تتغير أوزان القطط في كلا المجموعتين خلال فترة الدراسة. القطط التي أكلت مرة واحدة فقط كان لديها مستويات أعلى من الرّضى. كما أظهرت هذه القطط ارتفاعًا في حرق مخزون الدهون لديها، وهو أمر أساسي للحفاظ على صحتها، كما أظهرت زيادة أكبر في الأحماض الأمينية في الدم، مما يعني توفر المزيد من البروتين لها لبناء العضلات وهذا مهم نظرًا لأن العديد من القطط تفقد الكتلة العضلية مع تقدمها في السن، وهي حالة تعرف باسم ساركوبينيا (sarcopenia).

يتوافق هذا البحث مع البحث الذي تم إجراؤه على البشر والذي يقدم أدلة على الفوائد الصحية الإيجابية للصيام المتقطع (Intermittent Fasting ). حتى القطط الكبيرة في البرية تمر بشكل من أشكال الصيام المتقطع، تتغذى عندما تقتل وتصوم قبل الفريسة التالية. اندهش الباحثون من هذه النتائج التي فتحت الابواب إلى المزيد من الأبحاث، على أمل العثور على اكتشافات جديدة يمكن أن تساعد القطط في المحافظة على صحتها لتعيش لفترة أطول.