1 دقيقة، 34 ثانية

للوهلة الأولى قد يبدو الموضوع ضربًا من الخيال ما العلاقة بين ارتداء العدسات اللاصقة بالإصابة بالفيروس؟

توصي الأكاديمية الأمريكية لطب العيون الأشخاص الذين يرتدون العدسات اللاصقة ارتداء النظارات لفترة من الوقت. لذا من المهم فهم السبب!

قد يؤدي ارتداء العدسات اللاصقة إلى التسبب بحكة وتهيّج في العين لذلك مما يؤدي إلى التسبب بالازعاج للشخص عند محاولته ارتداء العدسات لذلك عند تعرضك لمثل هذا أول شيء عليك فعله هو فرك عينيك جيدًا.

السؤال المتكرر هو ما علاقة كل هذا باحتمالية الإصابة؟

لا بد من الذكر بأن إحدى طرق الإصابة هو لمس الوجه، العين والأنف ولذلك إذا كانت يديك ملوثة بالفيروس وفركت عينيك، فمن المحتمل أن تصيب نفسك؛ فعيناك متصلتان بأنفك، ومن الممكن للفيروس أن يشق طريقه إلى الجهاز التنفسي. لذلك، إذا شعرت بالرغبة في فرك عينك، استخدم منديلًا بدلاً من إصبعك.

يمكن أن يؤدي جفاف العين أيضًا إلى الرغبة في فرك العينين؛ لذلك قم بتخزين بعض القطرات المرطبة لإبقائها رطبة. تأكد من غسل يديك قبل وضع القطرات في عينيك.

توفر النظارات أيضًا طبقة أخرى من الحماية يمكن أن تساعد في حماية عينيك من رذاذ السعال من شخص مصاب بـ (COVID-19). قد تكون غير مضمونة لأن الرذاذ المتطاير من السعال يمكن أن تدخل من خلال الجانب، إلا أنها طريقة وقاية؛ فوضع النظارات يجعلنا على وعي أكبر عندما نميل إلى لمس أعيننا (فالنظارات تميل إلى إعاقة الطريق).

فيروس (COVID-19) يمكن أن يسبب عدوى بالعين تسمى التهاب الملتحمة، والمعروف باسم العين الوردية. تتشابه الأعراض مع الأسباب الفيروسية الأخرى للعين الوردية – العيون الحمراء والحكة-. فإذا كان لديك عين وردية مع الحمى والسعال قم بعزل نفسك للتأكد من عدم انتشارها واتصل بطبيبك لمعرفة ما إذا كان يجب إجراء اختبار الفيروس.

إذا تسببت عدساتك بالحكة أو التهيج في عينيك، فعليك التفكير في ارتداء النظارات بدلاً من العدسات اللاصقة خلال الأسابيع القليلة القادمة.