4 دقيقة، 25 ثانية

تنتقل أنظمة الرعاية الصحية بشكل متزايد إلى نموذج رعاية قائم على القيمة، والذي ببساطة، يوفر نتائج رعاية أفضل بتكاليف أقل. حيث تعد الرعاية الصحية القائمة على القيمة نموذجًا لتقديم الرعاية الصحية يتم فيه الدفع لمقدمي الخدمات، بما في ذلك المستشفيات والأطباء، بناءً على النتائج الصحية للمرضى، على عكس نموذج الرعاية الصحية القائم على نهج الرسوم مقابل الخدمة حيث يتم الدفع لمقدمي الخدمات بناءً على مقدار خدمات الرعاية الصحية التي يقدمونها.

تتوقع نظم إدارة المحتوى (CMS) أن يمثل الإنفاق على الرعاية الصحية في الولايات المتحدة 20٪ من الناتج المحلي الإجمالي للدولة وسينفق ما يقرب من 40٪ من إجمالي ميزانية الحكومة بحلول عام 2025. ومع ذلك، فإن هذا الإنفاق لا يعني أن المواطنين يتمتعون بصحة أفضل، بل على العكس. حيث تنفق الولايات المتحدة ما يقرب من 2.5 ضعف نصيب الفرد على الرعاية الصحية مقارنة بالدول الأعضاء الـ 35 الأخرى في منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية، لكن متوسط العمر المتوقع في الولايات المتحدة أقل، ويعاني المزيد من الأشخاص الذين تزيد أعمارهم عن 65 عامًا من حالات مزمنة متعددة، ومعدل وفيات الرضع أعلى من 33 من أصل 36 دولة في منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية.

عند الدفع لمقدمي الرعاية الصحية والشركات المصنعة بناءً على نتائج الرعاية، يمكن للرعاية القائمة على القيمة أن تحرك مسار الإنفاق على الرعاية الصحية بما يتماشى مع نمو الناتج المحلي الإجمالي مع توفير ما يصل إلى 650 مليار دولار بحلول عام 2025. يمكن أن تساعد الرعاية القائمة على القيمة أيضًا في وقف التدفق غير الضروري على الخدمات والممارسات الإدارية المهدرة التي تكلف نظام الرعاية الصحية في الولايات المتحدة ما يقدر بنحو 1.4 تريليون دولار كل عام، وفقًا لمؤسسة Goldman Sachs الاستثمارية.

وسيتم الوصول إلى صحة أفضل للمواطنين ونظام رعاية صحية أكثر استدامة، إلى حد كبير، من خلال تقنية شبكة 5G فائقة السرعة.

“يخضع قطاع الرعاية الصحية  -والذي يعتمد بشكل أساسي على الرعاية القائمة على القيمة وزيادة الاستهلاك- لتحول نموذجي من شأنه أن يركز بشكل أكبر على التواصل والحصول على البيانات.  وتعد سرعة الوصول إلى البيانات، عبر كل جانب من جوانب الرعاية الصحية، أمرًا بالغ الأهمية للتطور الرقمي للصحة “. يقول الدكتور Scott D. Boden، نائب الرئيس للابتكار التجاري في Emory Healthcare، مشيرًا إلى الدور الريادي لتقنية الـ 5G.

يقود الدكتور Boden مركز (Emory Healthcare Innovation Hub (EHIH في أتلانتا، والذي دخل هذا العام في شراكة استراتيجية مع شركة Verizon للاتصالات لإنشاء أول مختبر ابتكار للرعاية الصحية المعتمدة على تقنية 5G في البلاد. يمكّن نظام EHIH المشتركين في الصناعة من استكشاف إمكانيات تقنية الـ 5G الواعدة، من التدريب الطبي عبر الواقع المعزز والافتراضي (AR / VR)، إلى التصوير التشخيصي لنقاط الرعاية، والتطبيب عن بعد ومراقبة المريض عن بُعد.

“تتيح تقنية الـ 5G للمستخدمين إمكانية إرسال حزم كبيرة من البيانات -إنتاجية عالية- مع وقت تأخير أقل في إرسال الإشارة -زمن انتقال منخفض- مما يؤدي إلى وصول البيانات بثقة عالية. كما تتيح تقنية الـ 5G خاصية تقسيم شبكة مادية واحدة إلى شبكات افتراضية متعددة، والتي ستكون ذات قيمة كبيرة للتطبيب عن بعد، والجراحة الافتراضية، والاستخدامات السريرية الهامة الأخرى”  يقول Jonathan Fritz، كبير مسؤولي الابتكار في College of Healthcare Information Management Executives.

كما أضاف “ستتمكن مؤسسة الرعاية الصحية التي لديها شبكة 5G خاصة بها من إدارة فترات الذروة والانخفاضات في الطلب بشكل أفضل، ولن تكون مقيدة بقيود السعة بعد الآن. يمكن أن يفتح هذا الأبواب لأساليب مبتكرة تربط مصادر بيانات متعددة، مما يسمح للمستشفيات بتقديم رعاية أفضل للمرضى، وبالتالي إدارة الانتشار المتزايد للأجهزة الطبية الموصولة بالإنترنت (IoMT). ستساعد السرعة الفائقة للغاية ووقت التأخير المنخفض لشبكة الـ 5G في جعل الرعاية عن بُعد (الموثوقة والمريحة) حقيقة واقعية”.

يعمل المركز الطبي لجامعة Rush في شيكاغو بالتعاون مع شركة Rush System for Health على إنشاء أول مستشفى مزود بتقنية 5G في البلاد بالشراكة مع شركة AT&T للاتصالات. يقول الدكتور Shafiq Rab، نائب الرئيس الأول ومدير قسم المعلومات في المركز “نعتقد اعتقادًا راسخًا أن تقنية 5G هي تقنية ستغير قواعد اللعبة، وعند تنفيذها بالكامل ستساعدنا في دعم عمليات المستشفى بشكل أفضل بالإضافة إلى توفير تجربة عالية الجودة للمرضى والموظفين”، كما أضاف “ستساعد تقنية 5G عالية السرعة ووقت الاستجابة المنخفض على توفير الرعاية في أي مكان تقريبًا وفي أي وقت. ستعزز هذه التقنية الوصول إلى الرعاية، حتى من مسافات طويلة، كما ستساعد أيضًا في تقليل التكاليف وتحسين الكفاءة. تخيل في وقت ما في المستقبل غير البعيد، على سبيل المثال، يقوم طبيب بزيارة افتراضية مع مريض أثناء تنزيل فحص كامل بالرنين المغناطيسي في غضون ثوانٍ!”

يعمل الدكتور Rab أيضًا في اللجنة الاستشارية الفنية لمشروع تحديث تكنولوجيا المعلومات للرعاية الصحية التابع لوزارة الصحة والخدمات البشرية الهندية، والمكلفة بسد الثغرات في النظام الصحي الهندي. يعد توسيع نطاق الوصول والاتصال في المناطق النائية أحد أكثر وعود 5G المهمة.

إن إمكانية توسيع نطاق الرعاية عند الطلب إلى المناطق النائية والسكان المحرومين من الخدمات الكبيرة، هو أمر تستكشفه شركة Ericcson بالتعاون مع شركاء من King’s College London، وجامعة Tianjin، ومعهد China Mobile Research، ومعهد البحوث الصناعية، وCMCC Tianjin.

عرضت الشركة أول جراحة روبوتية يتم تشغيلها عن بُعد في العالم باستخدام شبكة 5G في بيئة معملية. وفقًا للشركة، جمعت الجراحة عن بعد بين الاستشعار اللمسي ونظام الجراحة بالناظور، مع تقنيات تقطيع الشبكة، وحوسبة الحافة، ووقت الاستجابة المنخفض، والنطاق الترددي الكبير لتقنية الـ 5G؛ لتقديم استشعار ذكي وتفاعل بين الإنسان والآلة.

إن إمكانية إعادة تشكيل الرعاية الصحية المقدمة هائلة، ولكن هناك الكثير من الأراضي التي يجب تغطيتها قبل أن يصبح التبني على نطاق واسع حقيقة واقعية. إن تقنية الـ 5G يمكن أن توفر نطاقًا تردديًا أوسع، ولكن تنفيذها سيتطلب بنية تحتية جديدة. يعمل أصحاب الرؤية في مجال الرعاية الصحية على حل المشكلة مع وضع الهدف النهائي في الاعتبار: توفير الرعاية التي تساعدنا على عيش حياة أطول وأكثر صحة من خلال التكنولوجيا.